فيسبوك

فيس بوك تقوم بتعديل خطتها حول عملتها الرقمية ليبرا

بعد الضغط المتواصل، أعادت فيس بوك النظر في مشروعها للعملة الرقمية ليبرا حيث أنها ستنتقل لدعم العملات الوطنية العالمية مثل الدولار واليورو بالإضافة إلى عملتها.

لم تعد فيس بوك ترغب إنشاء عملة ليبرا فقط وهي أساس مشروعها السابق المبني على تقنية البلوك تشاين. بل سينتقل دعمها إلى العملات الرسمية مثل الدولار واليورو، بجانب عملتها ليبرا عندما تطلقها لاحقاً.

وذكرت المصادر أيضاً أن فيس بوك ستؤجل إطلاق محفظتها الرقمية كاليبرا والتي كانت ستعتبر محور استرتيجيتها للدفع الرقمي بحيث تسمح لأي مستخدم للهواتف الذكية الحصول على العملة الرقمية وتخزينها في المحفظة والدفع بها. لكن الآن ستدعم تلك المحفظة عدة عملات حقيقية مثل الدولار واليورو بالإضافة إلى عملة ليبرا.

وستدعم محفظة كاليبرا تطبيقات فيس بوك الأخرى مثل مسنجر وواتساب بحيث يتم الدفع وتحويل الأموال من خلالها للأصدقاء. وكان من المخطط إطلاقها رسمياً في هذا الصيف، لكنها قد تؤجل إلى اكتوبر القادم.

وعانت فيس بوك من ضغط حكومي من عدة دول حول العالم لاسيما من المصارف المركزية والسلطات المالية الحكومية، كما انسحبت عدة شركات كبرى كانت تدعم شركة كاليبرا التي كانت مسؤولة عن الإشراف على المشروع ككل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق